صحة

ما هي عشبة كف مريم ؟

 الأعشاب و النبتات بديل صحي للأدوية. طبعا في الحلات الخفيفة غير الحرجة أي في معالجة الأمراض الغير مستعصية. لذلك سنخصص هذا المقال لنحدثكم عن أحد هذه النبتات المفيدة و هي عشبة كف مريم التي تشبه كثيرا نبتت الخزاما. لكن تفوقها قيمة و فائدة

عشبة كف مريم

تصنف عشبة كف مريم من الأشجار التي أورقها ضليلة و كفية متساقطة . تزرع بغرض الزينة في الحدائق والمنتزهات والشوارع وتصلح لعمل الاسيجة. أما أزهرها فهي قمية متجمعة صغيرة جدا و بيضاء و بنفسجية اللون . و بالنسبة لثمارها فهي سوداء اللون. و هي عبارة عن شجيرة يصل طولها إلى 4 أمتار كما تتميز بأنها سريعة النمو. كما أنها كثيرة التفرع من الجذور. لها القدرة على تحمل للجفاف والرياح. لكن تحتاج إلى تربة رطبة عميقة جيدة الصرف وتتحمل الملوحة

فوائد مغلي هذه العشبة

  • مكن إستخده لإخراج البلغم من الشعب الهوائية، وذلك بأخذ ملعقة من مسحوق الأوراق الجافة، وتضاف إلى كوب ماء مغلي وتترك لمدة عشر دقائق ثم يصفى ويشرب يوميا
  • يساهم في تعقيم جهازكم الهضمي وتنظيف القصبة الهوائية من البلغم
  • يمتلك خصائص مضادة للبكتيريا؛ حيث إنه ساعد المضادات الحيوية على التخلص من عدة أنواع من البكتيريا
  • تساعد على الحد من مغص الدورة الشهرية اذا شربناها ساخن مع البابونج أو حتى وحده
  • ثبتت فعاليتها في تصفيت و تنقية المجاري البولية كما أنها مفيدة لمرضى الكلى فهي تقضي على الحصى التي تعلق بالمجاري أو بالكلى
  • شربه مع الشاي مفيد للجهاز الهضمي إذ يمنع تقرحات المعدة و يخفف المغص
  • شكل مطهر يقضي على البكتيريا العالقة داخل الجسم لو أضفنا إليه القليل من إكليل الجبل
  • يزيل إنتفاخ الكرش فهو يخلصها من الغازات السامة و ينضف و يعقم الجهاز الهضمي و الأمعاء
  • مفيدة جدا لأمراض القلون كالمغص و البوسير و عسر الهضم
  • مفيد في تنظيف الفم من الميكروبات للقضاء على التهابات الفم ومنع تكون الرائحة غير المُحببة فيه،
عشبة كف مريم عندما تجف

إقرأ أيضا:ماذا تأكل الأم المرضعة؟
السابق
في مواجهة الاحتجاج .. يتراجع تطبيق واتس آب عن مشاركة البيانات الشخصية
التالي
وصفة لازالة الحبوب