الحياة والمجتمع

أسباب الحرب العالمية الأولى

تعد الحرب العالمية الأولى من أهم أحداث بداية القرن 20 و التي إندلعت في صائفة 1914 و أعتبرت أوروبية الأسباب

1. السباق نحو التوسع الإستعماري

إحتد التنافس بين القوى الأوروبية الجديدة (ألمانيا، إيطاليا) و القوى القديمة (فرنسا ، أنڨلترا) منذ النصف الثاني من القرن 19

الذي تفاقمت فيه مجالات التوسع الإستعماري بسبب إستحواذ القوى القديمة على القسم الأكبر من المستعمرات

تزامنا مع الأزمات الإقتصادية في أوروبا مثل مرحلة الكساد الكبير

و قد عمدت القوى الجديدة بزعامة ألمانيا إلى تشديد المطالبة بإعادة تقسيم العالم و تجلى هذا التنافس في عدة أزمات ديبلوماسية

كأزمة فاشودا بالسودان سنة 1898 بين أنقلترا و فرنسا

كذلك الصراع حول المغرب الأقصى و إندلاع أزمتي طنجة سنة 1905 و أغادير سنة 1910ليصبح المغرب منذ 1912 ت الحماية الفرنسية الإسبانية

2. أسباب الحرب العالمية الأولى الساسية:سياسة الأحلاف و السباق نحو التسلح

تشكلت الأحلاف قبيل الحرب العالنية الأولى و هي من بين الأسباب المعلنة على تأجج الوضع و تفاقم الخلافات و تنقسم إلى حلفين و هما :

إقرأ أيضا:أمور لا تخبر بها الآخرين

الحلف الثلاثي : و الذي يتكون من ألمانيا و الإمبراطورية النمساوية المجرية ثم إنظمت إليه إيطاليا ليتشكل نهائيا سنه 1882.

الوفاق الثلاثي : تشكل سنة 1907 جمع كل من فرنسا و أنقلترا و الإمبراطورية الروسية.

بدأ الحلفان منذ بداية القرن 20 في تنمية قدرتهما العسكرية إستعدادا للمواحهة الممكنة و ذلك بعد إعداد شعوبهم نفسيا

3. أسباب الحرب العالمية الأولى الإجتماعية:تأجج الشعور القومي و حادثة سراييفو

كانت شبه جزيرة البلقان تابعة للإمبراطورية العثمانية و تستمد أهميتها من موقعها الجغرافي (قلب البحر الأبيض المتوسط) و بالتالي سهولة الإتصال بين إفريقيا و آسيا و قد تميزت نفس قومي

أعطى للقوى الأوروبية فرصة التدخل في شؤونها و ما جعلها نقطة صدام غير مباشر بين القوى الأوروبية و قد شهدت حربين متتاليتين :

الحرب الأولى : إندلعت سنة 1912 فيها صربيا و بلغاريا و الجبل الٱسود ضد الإمبراطورية العثمانية

الحرب الثاتية : إندلعت في سنة 1913 ببن بلغاريا و بقية الأطراف حول إقتسام مقدونيا إنتهت بإنهزام بلغاريا.

و في 28 جوان 1914 وقعت حادثة إغتيال فرونسوا فرنيناند بعاصمة البوسنة و الهرسك على يد طالب بوسني

إقرأ أيضا:وصفات أطباق سريعة

فإتهمت نمسا صربيا و فرضت عليها عديد الشروط التي قبلتها بإستثناء شرط مشاركة قضاة نمساويين في التحقيق في قضية الإغتيال لأنه يمس بسيادتها

بذلك أعلنت النمسا الحرب على صربيا في 28 جويلبة 1914 و ذلك بدعم من ألمانيا التي بدورها وجهت إنذارا لكل من من فرنسا و روسيا و تتالت بعدها إعلانات الحرب بحكم التحالفات.

السابق
كيف تحصل على الاحترام من الآخرين
التالي
رائحة الفم الكريهة