الحياة والمجتمع

نتائج الحرب العالمية الأولى

تعد نتائج الحرب العالمية الأولى قاسية على مستوى العالم و ذلك لما خلفته من دمار شامل على جميع المستويات

و ذلك خلال الأربع سنوات التي إمتدت فيها هذه الحرب من سنة 1914 إلى غاية 1918

لتكون نتائجها على النحو التالي :

1. نتائج الحرب العالمية الأولى بشريا و إقتصاديا

الحصيلة البشرية إثر نهاية الحرب قدرت ب 9 ملايين قتيل و 17 مليون جريح منهم 6 ملايين من العجز

قد تكبدت أوروبا لوحدها 8 مليون قتيل إلى جانب تراجع نسبة الولادات

أما على المستوى الإقتصادي فقد شهدت نهاية الحرب دمار المصانع و الطرقات و المساكن و كانت فرنسا أكثر البلدان تضررا

على إثر ذلك إلتجأت أوروبا إلى الديون من قبل الولايات المتحدة الأمريكية ما لجأت إلى سياسة التضخم المالي لتسديد ديونها مما أدى إلى تراجع قيمة عملاتها.

2. صعوبة تسوية النزاع و معاهدة السلام

إنعكست نتائج الحرب العالمية الأولى السلبية على صعوبة تسوية النزاع ضمن المؤتمرات

إقرأ أيضا:نصائح لنجاح الموعد الأول

على غرار مؤتمر الصلح بباريس الذي إنعقد في 12 يناير 1919 بمشاركة 27 دولة منتصرة في الحرب بهدف حل المسائل العالقة إثر الحرب

حيث كان كل بلد مشغولا بتحقبق رغباته

و أجبرت الدول المنهزمة على توقيع جملة من المعاهدات المفروضة بين سنتي 1919 و 1920 إضافة إلا إلى المعاهدات الفاشلة و التي كانت سببا لإندلاع حرب عالمية ثانية لاحقا

على غرار معاهدة سان حرمان مع النمسا في سبتمبر 1919 و معاهدة سيفر مع الإمبراطورية العثمانية في أوت 1920

و المعاهدة الأأكثر شهرة معاهدة فيرساي في 1919 و الدول المنتصرة ضد ألمانيا

و يمثل فشل هذه المعاهدات بزيادة التأجج و الإنتقام و العدوانية للدول المنهزمة ضد الدول المنتصرة في الحرب

3. نتائج الحرب العالمية الأولى على الخريطة الجغراساسية

المعاهدات التي خلفتها أسفرت على تغيرات عديدة في الخريطة الجغراساسية و التي تمثلت في :

تقسيم الإمبراطورية النمساوية المجرية إلى دولتين النمسا و المجر

إسقاط الإمبراطورية العثمانية لتصبح الدولة العثمانية و تجريدها من مستعمراتها و تقسيمها على الدول المنتصرة في الحرب

إقرأ أيضا:حماية الطفل

ظهور دولة جديدة في أوروبا و هي بولونيا و التي منحت منفذا على بحر البلطيق ممر “دانزينغ”

أيصا تشكل تشيكوسلوفاكيا لتضم قوميات مختلفة من السلاف و المجريين والألمان…

كذلك ظهور دول البلطيق الثلاث ليتوانيا، إستوانيا، لاتينا

أدى هذا إلى غضب الألمان الذين إعتبروا أن معاهدة فيرساي إملاء

هي كذلك لم ترضي إيطاليا التي لم تربح شيئا من إنضمامها إلى الحلفاء

السابق
فوائد الكركديه
التالي
فوائد عشبة الخبيزة